U3F1ZWV6ZTM3NjkwOTk1MzBfQWN0aXZhdGlvbjQyNjk4NzAwOTI1
recent
أخبار ساخنة

الزهايمر عندما يصبح النسيان نقمة ؟

رغم الحملات العالمية الكثيفة للتوعية حول كيفية الوقاية من مرض الزهايمربإعتبار أنه يوجد حتى الآن علاج لهذا المرض الخطير إلا أن الأبحاث في هذا المجال تتقدم من عام لآخر. كما أثبتت الأبحاث أن العناية بالمريض والوقوف بجانبه تؤدي إلي أفضل النتائج مع الأدوية المتاحة.
إليك معلومة


وللعلم فإن هذا الداء مسمى على اسم العالم الألماني ألويسيوس ألْتْسْهَيْمَر (Aloysius Alzheimer) الذي اكتشفه.

بالإضافة أيضا إلى النوم الكافي والقيام بالأنشطة الدماغية كالشطرنج والكلمات المتقاطعة ، وتناول بعض المأكولات التي تحتوي على الفيتامين"ب9"، إلاّ أنّ الدراسات الحديثة تظهر ارتفاعا ملحوظا لهذا المرض خصوصا بعد نشر التقرير السنوي للزهايمر 2015، حيث أوضح التقرير أنه كل 3.2 ثانية يصاب الإنسان بداء الخرف على المستوى العالمي، ويعيش في الوقت الراهن 46.8 مليون شخص مصاب بداء الخرف على مستوى العالم، ومن المتوقع أن يصل هذا الرقم إلى حدود 74.1 مليون شخص في عام 2030 وإلى 131.5 مليون شخص مصاب في حدود سنة 2050.

وقدر التقرير التكاليف الإجتماعية والاقتصادية لرعاية مرضى الزهايمر أو الخرف ب 818 مليون دولار سنوي.

ويوجد العديد من النجوم والمشاهير الذين أصيبوا بهذا المرض منهم الرئيس الأمريكي رونالد ريجين، الممثل عمر الشريف، المغني جيلين كامبل، الكاتب غابريال ماركينز، الممثل بيتر فولك، الممثل هاري ريتز وغيرهم كثير.

هناك ثلاثة أنواع لمرض الزهايمر:

- الزهايمر المتأخر: وهو النوع الشَّائع. يبدأ المرض عادةً بعد جيل ال 65.

- الزهايمر المبكِّر: وهو الزهايمر الذي يبدأ بجيل مبكِّر, تحت جيل ال 60. هؤلاء المرضى عادةً يعانون من أمراض عصبيَّة أخرى.

- الزهايمر العائلي: وهو زهايمر موروث وهو نادر جدًّا. عادةً يُصاب الأشخاص بالمرض بجيلٍ مُبكر جدًّا حتى في عقدهم الرابع.

إليك معلومة


لا بد من تذكير الناس بالمأكولات الضرورية للوقاية من هذا الداء منها السبانخ والبقوليات مثل العدس والقرنبيط، فضلا عن الأطعمة التي تحتوي على الأوميغا3 لتقوية الخلايا وحماية الدماغ، ومن هذه الأطعمة الأسماك وحبوب زبت السمك، والمكسرات مثل الجوز واللوز والبندق والفول السوداني، بالإضافة إلى زيت الزيتون إلى جانب ذلك تعتبر مضادات الأكسدة عنصر أساسي للوقاية مثل الكرز والتوت والرمان .




ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق