U3F1ZWV6ZTM3NjkwOTk1MzBfQWN0aXZhdGlvbjQyNjk4NzAwOTI1
recent
أخبار ساخنة

قبل الدخول في اي مشروع هذا ما يجب عليك معرفته ؟

قبل الدخول في اي مشروع هذا ما يجب عليك معرفته؟

قبل الدخول في اي مشروع هذا ما يجب عليك معرفته ؟
تعتبر دراسة السوق واحدة من الخطوات الأساسية في إنشاء خطة الأعمال ففي الواقع لبيع أي منتج أو خدمة من الضروري تحديد السوق الذي سيتم وضعه فيه، يتم إجراء دراسة السوق على ثلاث مراحل: 
- تحديد طبيعة واتجاه السوق؛ 
- تحديد العملاء المستهدفين؛ 
- تحليل المنافسة. 
اليك معلومة تعطيك بعض النصائح حول دراسة السوق الناجحة كي لا تضطر إلى الخروج المبكر من السوق. 
هل تقوم بعمل دراسة السوق لإنشاء شركتك أو موقع الكتروني؟ مهما كان مشروعك سواء على أرض الواقع أو على العالم الرقمي فيجب عليك معرفة نقاط قوتك وضعفك والفرص والتهديدات المتوقعة كل هذا يتم عبر تحليل البيئة الداخلية والخارجية وستنطرق الى البيئة الخارجية وجزء منها المتمثل في دراسة السوق والتي يتم عبر عدة مراحل أو خطوات. 

الخطوة 1: تحديد الأهداف 
قبل الدخول في هذا الموضوع، من المهم معرفة الأساس المنطقي لسوقك لهذا يجب أن تقوم بصياغته على هيئة طرح الأسئلة لأن دراسة السوق يجب أن تمكن من الإجابة على ثلاثة أسئلة: 
ما هي طبيعة السوق وما هي اتجاهاتها؟ 
ما هو الجمهور المستهدف؟ ما هي فئات الزبائن المحتملين؟ 
من هم منافسيك؟ ما هو موقفك بالنسبة لهذه الشركات أو المواقع (في حالة كنت ترغب في انشاء موقع الكتروني متخصص)؟ 

الخطوة 2: قم بإعداد استبيانك 
لإعداد استبيانك ، ستحتاج إلى مناقشة مواضيع مختلفة: 
- طبيعة واتجاهات السوق ؛
- الزبائن المستهدفون ؛
- وأخيرا المنافسة. 

اتجاهات السوق

هذه هي العناصر التي يجب عليك تحديدها في أبحاث السوق الخاصة بك. للقيام بذلك: 
- حدد نوع السوق الذي تقوم باستهدافه، ما هي اتجاهاته؟ وسيكون من الضروري عندئذٍ القول ما إذا كانت هذه السوق قد بدأت في الظهور أم في نمو قوي أم في حالة تراجع. 
- تحديد حجم السوق الخاص بك، بعدها الجغرافي (السوق المحلية، الوطنية) ولكن أيضا حجمها من حيث المبيعات ودوران المنتجات والخدمات، ما هي حصة السوق التي تستهدفها؟ 
- أشر إلى التطورات، التطورات التكنولوجية الرئيسية لسوقك خلال السنوات الأخيرة هل توجد عوائق للدخول؟ 
- أخيرا، إذا تم تنظيم السوق وإذا كانت هذه الشروط وصول محددة مثل الشهادات، التراخيص، الخ 
تذكر أن المعرفة الجيدة بالسوق ضرورية للتفاعل والتكيف مع أي تغييرات، يمكنك استخدام تحليل PESTEL لدراستها، يجب أن تقنع أبحاث السوق المستثمرين بأن لديك هذه المهارة. 

عملاء مستهدفون 
يعد تعريف عملائك جزءًا أساسيًا من مشروعك، هؤلاء هم الأشخاص الذين سيشترون منتجاتك أو خدماتك لذلك من المهم تحديد احتياجاتهم ورغباتهم وحساسيتهم ( السعر والجودة والكمية ، وما إلى ذلك) في أبحاث السوق، وصف أيضا نمط استهلاكهم، عاداتهم الشرائية والسلوكيات، حدد منطقة التجمع: من أين يأتي عملاؤك؟ أين يعيشون بشكل رئيسي؟ سيسمح لك هذا التعريف للعملاء المستهدفين بتحديد أولويات جهود الاتصالات والمبيعات. 

المنافسة 
من الضروري عند بدء عمل أو كتابة خطة عمل أن تضع في اعتبارك أن هناك العديد من اللاعبين الآخرين في السوق، في شركات معينة لها نفس النشاط الذي تقدمه أنت أو تلك التي تقدم منتجات أو خدمات يمكن أن تكون بديلاً لك، إن تحليل المنافسين يجعل من الممكن تكييف عرضه مع الواقع الاقتصادي للسوق المستهدف وللحصول على تحليل منافس قوي في أبحاث السوق يجب عليك:
- تحديد المنافسين الحاليين ولكن أيضا لا تهمل المنافسين المحتملين والداخلين الجدد، من المرجح أن يحصلوا على حصة في السوق ويغيرون استراتيجيتك. 
- فهم صورة علامتها التجارية وخصوصياتها واستراتيجياتها، تحديد ما الذي يجعل منتجاتهم أو خدماتهم تباع بشكل جيد أو غير كافٍ. 
- حدد ميزتك التنافسية، أي كل أصول شركتك (منتج ، علامة تجارية ، نطاق ...) لتمييزك عن المنافسة والوصول إلى العملاء المستهدفين.
- في النهاية، ستكمل دراسة السوق خطة عملك وستثبت لمموليك أنك قد قمت بقياس تأثير بيئتك التنافسية على أعمالك المستقبلية. 

الخطوة 3: جمع البيانات 
يتم جمع البيانات من خلال طرق المسح: في الميدان أو عبر الإنترنت. 

دراسة ميدانية 
يجب أن تحتوي أبحاث السوق الخاص بك قسمين رئيسيين: دراسة نوعية (والتي تسمح فهم مفصل للسلوك، والرغبات وحاجيات العملاء المحتملين) والمسح الكمي (لقياس الاتجاهات الرئيسية في السوق)، للحصول على المعلومات التي تسمح لك بإكمالها ، يجب عليك تطوير استبيان يتكون من ثلاثة أجزاء رئيسية: 
- معلومات حول الشخص الذي تم مسحه (مثل العمر والسكن والمستوى التعليمي ...)، 
- أسئلة محددة لأعمالك المستقبلية على سبيل المثال ماذا يشير اسم الشركة إلى المستفتيين؟
- أسئلة حول قطاع الأعمال على سبيل المثال كم مرة تستخدم هذا النوع من المنتجات؟ 

للدراسة الميدانية هناك العديد من الطرق التي يمكنك الجمع بينها. 

- الملاحظة: المبدأ هو مراقبة ظاهرة من أجل استخلاص النتائج، هذه الطريقة الحالية مفيدة لأنها موضوعية بحتة. 
- الاستبيان: هذه هي الطريقة الأبسط والأكثر استخدامًا يتمثل المبدأ في اختيار عينة من الأشخاص لإجراء مقابلة ثم إنشاء استبيان قصير لتحسين معدل الاستجابة يمكن إجراء الاستبيان بعدة طرق مثل وجهاً لوجه أو عبر الهاتف أو الإنترنت أو البريد. 
- المقابلات: تسمح بمقابلة الأفراد بشكل فردي أو جماعي، إنها طريقة جيدة لجمع البيانات. 

دراسة عبر الإنترنت 
هذا هو الحل الذي يختاره العديد من رواد الأعمال اليوم، يوفر بيانات سريعة عن الإمكانات الحقيقية للنشاط ميزة أخرى هي أن الدراسات عبر الإنترنت تصل إلى لوحة أكبر ومنطقة جغرافية أكبر، أخيراً على عكس الدراسة "الميدانية" يتم استجواب مستخدمي الإنترنت بشكل مجهول مما يقلل من تحيز الدراسات التقليدية في الواقع على عكس الاستبيانات وجهًا لوجه يكون الناس أكثر انتقادا وأكثر سهولة في إبداء رأيهم. 
يمكن إجراء نوعين من أبحاث السوق عبر الإنترنت، دراسات مخصصة حيث سيطور المهنيون دراسة كاملة للسوق الشخصية هذا الحل مكلف لكن النتيجة تسمح حقاً بتحديد سوقه وبالتالي تنفيذ الاستراتيجية الأكثر ملائمة، الدراسات القياسية أو النوعية التي تسمح لك باستشارة دراسات السوق التي أجريت بالفعل لقطاع عملك هذا الحل سريع ويمكن الوصول إليه ولكنه مناسب لإطلاق النشاط التقليدي (مطعم مثلا)، هناك منظمات يمكنك من خلالها أيضًا العثور على معلومات قيمةيمكنك الاستعانة بها: 

- المعهد الوطني للإحصاء والدراسات الاقتصادية لبلدك 
- الوثائق الرسمية 
- مركز البحوث لدراسة وتوثيق ظروف المعيشة 
- غرف التجارة 
- الحرفة أو الغرف الزراعية 
- الاتحادات المهنية 

الخطوة 4: تحليل النتائج 

بعد تجريد الاستبيانات، يجب عليك تجميع المعلومات التي تم جمعها من أجل جعل النتائج المحصودة أكثر واقعية يمكنك استخدام الإحصائيات أو المنحنيات أو الجداول، سيتيح لك هذا التحليل تقدير معدل الدوران المتوقع والذي يعد عاملاً محددًا لمشروعك للحصول على ملاحظة واقعية، يمكنك الجمع بين طرق مختلفة للحسابات:
- الأول هو الرجوع إلى دوران الشركات المتنافسة حيث يجب أن تعرف أن هذه المعلومات يسهل العثور عليها لأن ميزانياتها عامة ومتاحة على الإنترنت. 
- والثاني هو مضاعفة عدد المشترين المحتملين في منطقتك الجغرافية المستهدفة من خلال الاستهلاك السنوي للمنتج أو الخدمة، وبالتالي ستحصل على إجمالي الطلب وستضطر فقط إلى مضاعفة سعر الوحدة للمنتج أو الخدمة للحصول على معدل دورانك. 

الخطوة 5: اكتب تقريرك 
الهدف الرئيسي من هذه الوثيقة هو تقديم نتائج أبحاثك وتوصياتك لهذا السوق، يجب استغلالها بشكل جيد لتسهيل القراءة لذلك إليك كيفية تنظيمها: 
الصفحة الأولى من عرض مشروعك والسوق المدروسة 
ملخص للمشروع الذي يقدر الجدوى التجارية للمشروع والذي يقدم التوجهات الممكنة 

نتائج دراسة السوق: 
السوق 
في هذا الجزء يجب أن تشرح حالة قطاع الأعمال التي تستهدفها وما هي آفاقها المستقبلية، ما هي أو هي اللوائح المعمول بها والأحكام الضريبية المحددة، وما هي ابتكارات هذا القطاع وما إذا كان السوق سوق عادي أو موسمي. 

الطلب 
في هذا الجزء الثاني لديك مساحة لشرح مواصفات العملاء مثل: منطقة جغرافية، وأنماط الاستهلاك والدخل والعمري للسكان...الخ، ثم شرح أنواع المستهلكين وما احتياجاتهم وتوقعاتهم، ما هو تواتر استهلاك المنتجات أو الخدمات المعنية، وميزانية مخصصة والتغيرات في استهلاك تستهدفها في السنوات الأخيرة. 

المنافسة 
في هذا الجزء عليك الكشف عن المنتجات أو الخدمات المماثلة في السوق ومنافسيك المباشر وغير المباشر مع بعض التفاصيل المتعلقة (حجم الشركة، والإيرادات، والجغرافيا، ونقاط القوة / الضعف، تطور نشاطهم والنتائج المالية وعلاقتهم مع المستهلكين ... 

الموردين 
يجب عليك هنا التحدث عن الموردين وإظهار طبيعة الموردين المحتملين والمنتجات أو الخدمات التي توفرها لك هذه البنود والشروط العامة للبيع. 

الفرص والتهديدات 
يحدد هذا القسم العوامل في السوق الخارجي التي قد يكون لها تأثير إيجابي أو سلبي على عملك مثل المناخ السياسي والتغيرات في عادات المستهلكين والابتكار واللوائح والتشريعات. 

المرفقات
ستحتاج إلى إرفاقها في نهاية المستند إذا لم تظهر بعض العناصر في ملفك. 
الآن سوف تكون قادرًا على تقدير جدوى مشروعك الريادي في قطاع النشاط المستهدف إذا كانت نتيجة دراسة السوق حاسمة فلا تتردد في الانتقال إلى الخطوة التالية: تحقيق خطة عملك . 

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق