2783854867625958
recent
أخبار ساخنة

بحث شامل حول التسويق الشبكي كل ما يجب عليك معرفته !

الخط
ظهرت في الآونة الأخير مئات الشركات الغربية التي تتخذ من التسويق الشبكي باختلاف صوره واشكاله أسلوبا لها في تسويق منتجاتها، وهو أسلوب يمكن من خلاله للمشتري الحصول على عمولات ومكاسب مقابل اقناع غيره بالشراء عبر منظومة متسلسلة.
بحث شامل حول التسويق الشبكي كل ما يجب عليك معرفته !
التسويق الشبكي- التسويق الهرمي
فلا بد وأنك قد سمعت بالتسويق الشبكي الذي أصبح ينشط بكل قوة في العقدين الأخيرين في المنطقة العربية ولابد أيضا أنك سمعت بفتوات تحرم هذا النوع من النشاط التجاري وقد كتبت عدة أبحاث في هذا الموضوع سندرجها في نهاية هذا البحث.
لكن قبل هذا سنقدم لك بحث حول التسويق الشبكي والذي سنحاول الإجابة فيه على بعض الأسئلة التي تتمحور في هذا الموضوع وسندرجها على النحو التالي:
رابط تحميل هذا البحث في نهاية الموضوع
ماهو التسويق الشبكي ؟
علاقة التسويق الشبكي بالتسويق المباشر؟
هل هناك فرق بين التسويق الشبكي والتسويق الهرمي؟
ما موقف الخبراء الاقتصاديين من هذا النوع من التسويق الذي نشأ بينهم؟
أين هو موضع السلعة في هذا التسويق؟
هل من مخرج لإزالة الشبهات القائمة حول أنظمة التسويق الشبكي؟
لأي سبب وقع الاختلاف بين أهل العلم في حكم هذه المسألة؟
اليك معلومة ترافقك للإجابة عن كل هذه الأسئلة وفق الخطة التالية :
أولا: مفهوم التسويق الشبكي.
- التسويق
- التسويق المباشر
- التسويق الشبكي network marketing: نشأة التسويق الشبكي- ما المراد بالتسويق الشبكي؟- التعريف الاصطلاحي للتسويق الشبكي- خطط التسويق الشبكي وصوره
ثانيا: حقائق ومفاهيم : بين التسويق الشبكي والتسويق المباشر
- أسماء ومرادفات للتسويق الشبكي
- هل من فرق حقيقي بين التسويق الشبكي والهرمي؟
- موقف الدول الغربية وخبراؤها من التسويق الشبكي؟
- انقلاب وظيفة التسويق
- الخصائص المشتركة لشركات التسويق الشبكي
ثالثا: المنتج في التسويق الشبكي
- تسويق سلعة أم تسويق تسويق ؟ - منتجات مميزة- واقع المشترين
رابعا : الحكم الشرعي للتسويق الشبكي : تحرير محل النزاع موضع الاتفاق والخلاف وسبب الخلاف
نبدأ على بركة الله

أولا: مفهوم التسويق الشبكي

لن نتطرق إلى مفهوم التسويق الشبكي مباشرة باعتبار أن المصطلح مركب ولا بد أن نذكر ما يتعلق به من مصطلحات
1- التسويق marketing
تختلف تعاريف التسويق حسب المراحل التي مر بها هذا النشاط عبر الزمن، ولهذا ينصب اهتمامنا في هذا المقام إلى إيجاد تعريف شامل بسيط وواضح للتسويق حيث نستدل به دراستنا هذه، وعليه فالتسويق هو: " عملية أو مجموعة أنشطة تتعلق بتوزيع اقتصاد، إدارة، اتخاذ القرار"
وتعرفه الجمعية الأمريكية للتسويق (AMA) أنه " القيام بأنشطة المؤسسة التي توجه انسياب السلع والخدمات من المنتج إلى المستهلك"
يعتبر هذا التعريف من المنظور الاقتصادي ناقصا، حيث لقي عدة انتقادات وذلك لأن هذا التعريف ينظر إلى التسويق كنشاط للتوزيع فقط، ولم يوضح دوره في تحديد السلعة التي ينبغي
انتهاجها وهذا لأن عملية التسويق تبدأ قبل العملية الإنتاجية.
يعرف bos neded kurz التسويق أنه " تطوير نظام التوزيع الفعال للسلع والخدمات للمستهلكين في الأسواق المستهدفة"
يعرف كوتلر التسويق بأنه " عبارة عن تحقيق الأهداف التنظيمية وذلك من خلال تحديد حاجيات ورغبات الأسواق المستهدفة للقيام بتحقيق الإشباع المطلوب لهذه الحاجيات والرغبات بشكل أكثر فعالية وكفاءة من المنافسين الآخرين"
ويعرف SANTON التسويق بأنه " نظام يعمل على تكامل أنشطة الأعمال المصممة لتخطيط وتسعيرة وترويج وتوزيع السلع والخدمات"
2 التسويق المباشر direct marketing
ﺗﻘﻮﻡ ﻓﻜﺮﺗﻪ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺮﺑﻂ المباشر بين ﺍﻟﺸﺮﻛﺔ المنتجة ﻭﺍﻟﻌﻤﻴﻞ ﻣﻦ ﺧﻼﻝ ﻋﺪﺓ ﻭﺳﺎﺋﻞ متنوعة: كقواعد البانات، الهاتف، شبكة الانترنت ( الإعلان، موقع شركة، البريد الالكتروني) والمعارض الدورية ورجال البيع أفراد وشبكات، وهذا بهدف بناء علاقة طويلة الأمد بين المؤسسة والعملاء.
في الوقت الراهن أصبح التسويق المباشرة من أهم وأقوى الأساليب التي تعتمد عليها الشركات للوصول إلى العميل وكان لشبكة الانترنت دور في هذا التطور لهذا النوع من التسويق.
3- التسويق الشبكي network marketing
نشأة التسويق الشبكي: تأخر ظهور التسويق الشبكي إلى منتصف القرن 20 حيث كانت بداياته على يد كارل رينهنبرج في بداية الخمسينيات ثم تطور العمل به في أمريكا وتضاعف عدد الشركات العاملة به.
ما المراد بالتسويق الشبكي؟
النشأة
يعتبر التسويق الشبكي نوعًا من الفرص التجارية التي تحظى بشعبية كبيرة لدى الأشخاص الذين يبحثون عن أعمال مرنة بدوام جزئي، بعض من أشهر الشركات في أمريكا Avon ، Mary Kay Cosmetics و Tupperware ، تقع تحت مظلة التسويق الشبكي والذي تأخر ظهوره إلى منتصف القرن 20 ميلادي وقد كانت بداياته مطلع الخمسينيات بالظبط على يد كارل ريهنبرغ ثم توسعت عدد الشركات العاملة به في الولايات المتحدة الامريكية والعالم ككل.

تعريف التسويق الشبكي

يعرفه بعض الكتاب بأنه:" برنامج تسويقي يمنح المشاركين فيه شراء حق التوظيف لمزيد من المشاركين وبيع المنتجات أو الخدمات والتعويض عن المبيعات عن طريق الأشخاص الذين قاموا بتجنيدهم فضلا عن المبيعات الخاصة بهم".
وجاء في تعريف آخر بانه نظام تسويقي مباشر يروج لمنتجاتك عن طريق المشترين بإعطائهم عمولات مالية مقابل كل من يشتري عن طريقهم وفق شروط معينة
المتأمل للتعريفين يجد أن التعريف الأول أشار إلى جوهر هذا التسويق والأساس الذي عليه يستمر وهو شراء حق التسويق أو التوظيف فجميع الشركات التي تعمل وفق هذا النظام تشترط عليك شراء منتجها أولا لتوظفك كمسوق لخدماتها وبالتالي الحصول على الأرباح كما بينا في مثالنا السابق وهو ما يقصد به شراء حق التوظيف.
تتميز برامج التسويق الشبكي باستثمار منخفض مقدم - عادة ما يكون بضع مئات من الدولارات فقط لشراء مجموعة من عينات المنتجات - وفرصة بيع خط الإنتاج مباشرة إلى الأصدقاء والعائلة وجهات الاتصال الشخصية الأخرى. كما تطلب معظم برامج التسويق الشبكي من المشاركين تعيين مندوبي مبيعات آخرين. يشكّل المجندون "حدًا أدنى" للمندوب، وتدر مبيعاتهم دخلاً لمن هم فوقهم في البرنامج "سنقدم مثال توضيحي".
يمكن أن تتعطل الأمور عندما تعوض شبكة التسويق الشبكي المشاركين في المقام الأول لتوظيف الآخرين بدلاً من بيع منتجات الشركة أو خدماتها، يمكن اعتبار نظام التسويق الشبكي الذي يأتي فيه معظم الإيرادات من التوظيف نظامًا هرميًا غير قانوني.
بما أن برامج التسويق الشبكي عادة ما تكون معفاة من تنظيم الفرص التجارية ولا يتم تعريفها على أنها امتيازات بموجب قوانين امتياز الولاية والفيدرالية ، فستحتاج إلى إجراء تحقيقاتك الخاصة قبل استثمار أي أموال.
إليك مثال يوضح فكرة هذا النوع من التسويق...
لنفرض أن شركة تصنع شامبو للشعر وتبيعه بسعر 20 دولار مثلا وارادت اتباع هذا النوع من التسويق فهذا ما ستقوم به
تقدم عرضا للأشخاص يكون محتواه كالتالي: إذا اشتريت شامبو سنمنحك فرصة العمل معنا وتسويق شخصي لمنتجنا لكسب مادي مقداره 3 دولار عن كل مشتر تأتي به أنت أو يأتي به من أتيت به، كل ما عليك فعله هو أن تقنع إثنين من معارفك بشراء هذا الشامبو والتسويق له.
نفرض أنك محمد وقمت بإقناع خالد وزيد بالشراء فيصبح مكسبك هو 3*2=6 دولارات هل انتهى التسويق الشبكي؟ لا ..
انتقل إلى الصفحة التالية عبر الضغط على زر التالي لمتابعة الموضوع <><>
فلو يقوم خالد مثلا بإقناع 3 من زملائه بشراء المنتج والتسويق له فيحصل هو على 3 حوافز "مكسب" 9 دولارات وعلى نفس المبلغ يحصل محمد باعتباره هو من أقنع خالد وهو المسوق الأول.
وهكذا حتى تتضخم الشبكة على هيئة شجرة متفرعة الأغصان أو هرم يتسع كلما اتجهنا الى قاعدته في سلاسل لا متناهية من المشترين والمسوقين.
بحث حول التسويق الشبكي او التسويق الهرمي
خطط التسويق الشبكي وتعدد صوره:
تختلف خطط التسويق الشبكي وتتعدد صوره تبعا لسياسات الشركات التسويقية واهدافها الترويجية ومن خطاطه الشائعة
خطط المستويات الثنائيه:
التي يشترط فيها تحقق التوازن من الجانبين لكل عميل مشترك على اليمين ومشتركين على اليسار.
خطه المستويات الاعضاء: ولا يشترط فيها التوازن العددي حقائق ومفاهيم تمت حقائق مهمه يجب اضافتها ومفاهيم مغلوطه يلزم تصحيحها حتى يكتمل التصور الصحيح للتسويق الشبكي

بين التسويق الشبكي والتسويق المباشر

ان التسويق الشبكي شكل من اشكال التسويق المباشر لقناة من قنوات وليس قسما او مرادف له
اسماء ومرادفات للتسويق الشبكي: التسويق متعدد المستويات ويرمز له ب MLM وهي اختصار ل marketing multi level و هو الاسم المستخدم بكثره لدى الاقتصاديين الغربيين:
- التسويق لقاء عملات احتماليه
- التسويق الطبقي
- التسويق الهرمي او نظام التسلسل الهرمي

هل من فرق حقيقي بين التسويق الشبكي والهرمي:

ابتداء يجب ان يعلم ان التسويق الهرمي صورتين مشهورتين
تسويق الهرمي بدون منتج يتم فيه بناء الهرم على الاشتراك النقدي المجرد وهذه الصورة زهره في الغرب ثم جاءت القوانين في حضنها وتصنيفها ضمن معاملات الغش التجاري ويقلل وجودها اليوم.
تسويق هرمي قائم على منتج وهو مرادف للتسويق الشبكي لم أقف على فرق بين المصطلحين من المتخصصين في الاقتصاد اذ أن جوهرا نظامين واحد في واقع الامر، الهرمية وصف ملازم الى جميع خطط التسويق الشبكي حيث تبدا الشبكة بشخص واحد وهو راس الهرم ثم تتسع نزولا على حسب عدد الاشخاص الذين يزيدون في المستويات الدنيا بل هي مطابقه تماما لها كما في خطه تسويق كما في خطه المستويات الثنائية
العبرة بالحقائق وليس بالمسميات ولا مشاحة في الاصطلاح مادام انه يصدق على الجميع الوصف نفسه ويوجد جوهر نظام (اشترى لي تسوق فقط تكسب) حتى ولو كانت هناك فروق بين الشركات من جهة نوعيه منتجات او شروط الحصول على العملات.
موقف الدول الغربية وخبراءها من التسويق الشبكي: على الرغم من تواجد التسويق الشبكي في بلاد الغرب فإن بعض الدول مازالت في هيبة وخوف منه بل وتحذر المستهلكين من عواقب التعامل به وبعضها الاخر يصنفونه من معاملات الغش التجاري.
منذ ظهور هذا النوع من التسويق في امريكا واوروبا والصيحات تتزايد مطالبة بسن القوانين التي تحضرها والدعوى ترفع في المحاكم سد مروجيه من قبل جماعه من خبراء الاقتصاد الغيربين.
انقلاب وظيفه التسويق:
من العجب ان ينقلب التسويق في هذا الاسلوب الى غاية المنتجين والعملاء بدلا ان يكون وسيله لبيع المنتجات وبهذا أصبح التسويق مخدوما بعد ان كان خادما

الخصائص المشتركة لشركات التسويق الشبكي

- شراء المنتج ولو لمره واحده شرط للحصول على العمولات والمضي قدما في عمليه التسويق.
- توظيف غير محدود للمسوقين من المشاركين في سلسله لا نهاية لها
- كلما كنت اسبق في الاشتراك كنت أكبر وأعظم اجرا والعكس صحيح
- جاء فيه اعلان في احد هذه الشركات:" سوف تخسر الكثير اذا تأخر انضمامك الينا بيوم واحد.. كلما انتظرت اكثر كلما خسرت اكثر ابدا الان "
- تضع جميع الشركات خط احمر لكبح تضخم عمولات رؤساء الهرم يختلف من شركه الى اخرى حيث لا تنتهي العمولات جميع اموال الشركة
- لا يمكن الدخول في عمليه التسويق الشبكي الا عن طريق المسوقين قبلك فمثلا لو ذهبت راغبا في الاشتراك سيطلب منك الموظف رقم المسوق الذي اتى بك حتى تدخل تحت شبكته وإلا سيتبرع لك بكل سرور بإدخالك في شباك من يحب
- لا تهتم بالمنتجات بقدر اهتمامها بتوظيف المسوقين والاشتراك في النظام الشبكي
الغالبية الساحقة من المنتجات تستهلك من قبل مسوقين لا المستهلكين فالمسوق هو المستهلك، بخلاف التسويق التقليدي الذي يمثل فيه المستهلك الطرف الاخير في العملية التسويقية
- يقول الخبراء ان هذه الصناعة برمتها قد تم بناؤها بالكامل تقريبا على الاستهلاك الشخصي للمنتجات عن طريق الموزعين .

المنتج في التسويق الشبكي:

ان المنتج في كل نظام تسويقي هو الهدف الاول فمن اجله تجنب الطاقات وتسخر الامكانات وتبذل الاموال فهل هو كذلك في التسويق الشبكي ؟
تسويق السلعة أم تسويق التسويق ؟
ينصب تركيز الشركات العاملة بهذا النظام على عمليه التسويق بشكل صارخ دون المنتج ويتجسد ذلك فيه :
- تخصيص مساحة واسعه من نشراتها التعريفية في شرح نظام التسويق الشبكي وفوائده وغالبا ما تحركت هذه النشرات احلام الشباب بصوره منزل فاخر بجانبه سيارة فارهه وقد ترى فوقها عبارات تشير الى الثراء والسعادة وتحقيق الاحلام اما المنتجات فبإمكانك التفتيش عنها في زاوية النشرة
- يقوم المسبوق باقتطاع جزء كبير من عروض تسويقيه بالحديث عن العملات وشرح نظام بينما تأتي المنتجات في مرتبة متأخرة وليس هذا من اجتهادات مسوقين وحماسهم، بل توصي به كثير من هذه الشركات واليك نموذج مما جاء في دليل المسوق شركه forever living products (ماهي المواضيع التي يجب ان يتضمنها عرضك تقديمي ؟
- الحوافز: تحدث عن التي يمكن ان يحصل عليها الموزعون
- التسويق الشبكي: وضع النمو المتوقع في للمجهود ودوائر توضيحيه لذلك
- الشركة: تحدث عن الشركة ومواقفها المالي ونموها
- منتجات: تحدث عنها بصفه عامه
- الخيارات: اذكر الخيارات المتاحة امام الموزعين مثل حكم العمل الصغير عن طريق البيع بالقطاعين، أو حجم العمل الكبير بواسطه بناء الشبكة، والعميل المفصل الذي يجب التركيز عليه
- كيفيه التسجيل: شرح كيفيه التسجيل و تعبئه استمارة الاشتراك وكذلك استمارة الشراء
لن الحصول على اي مكافاة او عموله مهما كان مقدار من اتيت به من عملاء ما دمت لم تقم بشراء المنتج من شروط الدخول في شبكه التسويق فاذا كان المقصود هو السلعة فلماذا لا تكافؤ الشركة كل مسوق لها ؟
تحضير بعض هذه الشركات عملائها من عرض السلعة في منافذ البيع التقليدية كما تجري التسويق والصيدليات بالتعاقب على ذلك
منتجات متميزة :
تتنوع منتجات هذه الشركة بين السلع والخدمات والغالبية على منتجاتها من السلع كما يقول منتجوها الانفراد والابتكار والتميز فهذا منتجع صحي مبتكر من مكونات طبيعية يصنع ما يعجز عنه الأطباء... ! وتلك ميدالية تذكاريه من الذهب لا يصنع منها الا القليل وهكذا تبالغ هذه الشركات ومسوقوها في احاطه منتجاتها بهالة من العظمة، ختى تزرع الثقة في نفوس عملائها من جهة، وحتى تكون صفقة مقنعه تعود بالرضا على العميل
والسؤال الجوهري الذي يطرح كل عاقل في هذا الموضع اذا كانت هذه المنتجات بهذه الدرجة الكبيرة من الفائدة و القيمة فلماذا لا تباع عن طريق انظمه التسويق التي خدمت المجتمع البشري منذ مئات السنين ولماذا هذه الشركة تعتمد على هذا النظام دون غيرها من الشركات الشهيرة؟
واقع المشترين:
الانسان مخلوق رشيد يتجه في جميع انماط سلوكيه الى اختيار الاصلح له وتلعب المحفزات التسويقية دورا حيويا في التأثير على ادراك فيما يعرف بسلوك المستهلك، فلو خيرت عاقلا في التعاقد بين سلعتين احداهما بقيمه 10 دولارات والاخرى بنفس القيمة مع زياده مقدارها ب 100 دولار لما تردد في الاختيار حتى ولو لم يكن بحاجه اليها او كانت الاولى دون الأخيرة في الصف وهذا هو السلوك الطبيعي الواقع في منتجات التسويق الشبكي.
غير ان الناظر في الواقع اقبال الناس على هذا الاسلوب من التسويق يدرك بوضوح تام غياب الرغبة الحقيقية في السلعة والانصراف الى العمولات و المكافاة الموعودة عند الأغلبية العظمى من المشترين ويمكن ملاحظه ذلك في:
الإجابة الصريحة من قبل كثير من المشترين حول الدافع الحقيقي لشراء هل هو المنتجات أو العمولة
قيام الكثير بشراء منتجات لا يمكن بحال انتفاعهم منها
شراء كميه كبيره من المنتجات فوق الحاجة المشتري بأضعاف مضاعفه
المنتج والقوانين سوق:
لا تراعي انظمه التسويق الشبكية القواعد الأساسية في تسويق المنتجات في قانون العرض والطلب دوره حياه المنتج بما يفضي إلى تشبع السوق و اغراق هذه المنتجات ومن ثم عجز المسوقين عن الاتيان بعملاء الجدد

الحكم الشرعي في التسويق الشبكي

تحرير محل النزاع
موضوع الاتفاق
لا خلاف بين اهل العلم المعاصرين في جواز التسويق الشبكي بجميع الخطوط اذا كان خاليا من امرين
أحدهما يتعلق بأصل المعاملة وهو شرط الشراء مقابل الحصول على حافز التسويق و وبهذا يحق لكل مسوق اخذ عموله على تسويقيه الناجح وهذا من السمسرة المشروعة في الاسلام
والاخر يتعلق بالمنتج: وهو ان لا يشتمل المنتج المسوق له على ما يخالف الشرع الإسلامي، كانعدام شرط التقايض بين الأصناف الربوية او التسويق لما فيه صلبان أوتصاوير محرمه ونحو ذلك
موضوع الخلاف
إنما واقع الاختلاف في الصورة المشهورة منه " اشتر لتسوق فقد تكسب "
سبب الخلاف
باختصار يكمن في الغرض أو مقصد الشترين في نظام التسوق الشبكي المنتج أم العمولة "حافز التسويق" ؟
أتركك الآن مع هذا الملف الذي يجيبك على حكم التسويق الشبكي.
نموذج الاتصال
الاسمبريد إلكترونيرسالة