2783854867625958
recent
أخبار ساخنة

العلم يؤكد ان الحمل يمكن أن يكون معديا .. !!

الخط
هل تعتقد فعلا أن الحمل يمكن أن يكون معديا ...؟ وفقا للإحصاءات كان عام 2010 هو العام الذي كان فيه عدد حالات الحمل في الولايات المتحدة الأمريكية الأعلى بـ 6.2 مليون! ربما يمكن تفسير ذلك من خلال اكتشاف قام به العلماء حول الحمل
حقائق عن الحمل
اليك معلومة عن أبحاث الحمل التي أجراها العلماء والتي توضح سبب كونها معدية بالفعل 
في عام 2014 ، نشرت مجلة الجمعية الأمريكية للعلوم الاجتماعية دراسة توصل على اثرها العلماء إلى نتيجة مثيرة للاهتمام وهي أن: الحمل يمكن أن يكون معديًا
وخلال الدراسة التي استمرت لمدة 10 أعوام (من 1990 إلى عام 2000)، حلل الباحثون بيانات 1720 امرأة واكتشفوا شيئا مثيرا للاهتمام: أكثر من نصف النساء ولدن اطفالا بحلول نهاية التجربة. 
خلال المقابلات ذكرت النساء أشياء مثل "علاقات الصداقة" والتي كانت سبباً محتملاً لحدوث "عدوى" قوية في حالات الحمل، كل ذلك لأن البشر يميلون إلى التصرف وفقًا لبيئتهم والتفاعلات بين الأشخاص التي تؤثر على القرارات التي يتخذونها. 
وهذا يعني أن رؤية صديقة حامل يثير مشاعر إيجابية داخل امرأة وعقلها لا شعوريا ويبدأ في التأثير على نوايا الخصوبة، أيضا هناك بعض العوامل المحتملة الأخرى التي تدفع المرأة لتغيير اتجاه نوايا الخصوبة مثل: 
- رؤية صديقتها قادرة على تربية طفلها يعطي الثقة لامرأة أخرى عن قدراتها على تربية طفل. 
- رؤية صديقاتها يخططن في الأمومة يعطي المرأة شعوراً مماثلا لها وتبدأ في محاولة الحفاظ على تحديث نفسها من خلال كونها أماً أيضاً. 
ومما يثير الدهشة أن "علاقات الصداقة" يمكن أن تؤثر أيضًا على عدد الأطفال الذين تمتلكهم المرأة، والأسباب هي نفسها: إذا كانت صديقة المرأة قادرًا على تربية العديد من الأطفال فيمكنك القيام بذلك أيضًا، بالإضافة الى ذلك الشعور بأنكي سترزقين بأطفال إذا كان صديقتك لديها 3 أطفال وأنك لديك طفل واحد فقط . 
حقيقة أخرى مثيرة للاهتمام هي أن عنصر العدوى هذا لا يوجد بين الأشقاء حيث يفسر بعض الباحثين ذلك بحقيقة أنه في عالم اليوم يمكن للأصدقاء أن يكونوا أكثر أهمية للأفراد من إخوانهم. 
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

نموذج الاتصال
الاسمبريد إلكترونيرسالة