U3F1ZWV6ZTM3NjkwOTk1MzBfQWN0aXZhdGlvbjQyNjk4NzAwOTI1
recent
أخبار ساخنة

بعد حرب الكمامات الآن حرب اللقاحات من سينتصر ؟

اليك معلومة
بعد حرب الكمامات الآن حرب اللقاحات من سينتصر ؟  
أفادت صحيفة " تشاينا ديلي" الصينية، بأن العلماء الصينيين أطلقوا المرحلة الثانية من التجارب السريرية للقاح ضد فيروس كورونا بعد انتهائها من المرحلة الأولى من التجارب السريرية ونجاح تجاربها على الحيوانات...
حرب اللقاحات من سينتصر ؟

وذكرت الصحيفة أن التجارب انطلقت الأحد بمدينة ووهان في مقاطعة هوباي، التي تعتبر مصدر انتشار الوباء، بمشاركة 500 متطوع، الأكبر سنا منهم رجل عمره 84 سنة.
وأشارت إلى أن اللقاح، الذي قام بتطويره معهد التقنية الحيوية بأكاديمية العلوم الطبية العسكرية، تم ابتكاره بناء عن الهندسة الوراثية، وهو مستخدم للتصدي للأمراض التي يتسبب بها فيروس كورونا المستجد.
وكانت المرحلة الأولى من التجارب، التي جرت في مارس الماضي، مركزة على مدى أمان اللقاح، فيما ستركز المرحلة الثانية على مدى فاعليته، حسب الصحيفة.
أثار إعلان خبراء بريطانيين بارزين اليوم عن أن تجارب لقاح ضد فيروس كورونا ستبدأ على البشر الأسبوع المقبل، الآمال في القضاء على الفيروس التاجي المستجد كورونا – 19 .
وحسب ما جاء في جريدة " ديلى ميل" كشف خبراء أن العلماء في جامعة أكسفورد واثقون من قدرتهم على الحصول على لقاح للمرض المستعصي الذي قد يتم استخدامه للملايين بحلول الخريف القادم.
وأظهرت اختبارات الوخز التجريبي على حيوانات مختلفة نتائج واعدة، والخطوة التالية تكمن فى استخدامها على البشر لإثبات أنها آمنة.
ويعد فريق أكسفورد واحد من مئات السباقات في جميع أنحاء العالم لتطوير لقاح ضد فيروس كورونا COVID-19 ، والذي يخشى الخبراء أن يستغرق 18 شهرًا، ووفقاً لمنظمة الصحة العالمية ، ويجري حالياً تطوير أكثر من 70 لقاحاً.
بدأت وكالة العلوم الوطنية بأستراليا المرحلة الأولى من اختبار لقاحين محتملين ضد فيروس كورونا، أحدهما من إنتاج شركة أميركية.

وفي استراليا يؤكد علماء استراليين أن أي لقاح لن يكون جاهزا حتى أواخر عام 2021، وكانت منظمة الصحة العالمية قد وافقت على اختبار اللقاحين، وفقا لشبكة "فوكس نيوز" الأميركية الإخبارية.
وقال روب جرينفيل، مدير الصحة بمنظمة الكومنولث للبحوث العلمية والصناعية لرويترز "ما زلنا نتمسك بالثمانية عشر شهرا بشأن تسليم اللقاح لعامة المستهلكين".
وأضاف أن "العلماء يعملون بوتيرة عالية ليصلوا إلى مرحلة التجارب السريرية، وهي عملية تستغرق عادة شهرين".
وأجرت الولايات المتحدة أول تجربة بشرية على لقاح محتمل لفيروس كورونا في مارس الماضي، وذلك في منشأة أبحاث كايزر في سياتل، بعد تخطيها لاختبار اللقاح على الحيوانات.
وذكر "إذا تمكنا من وقف هذا الفيروس في الجهاز التنفسي، فهناك فرصة جيدة للغاية أن يعمل في البشر".
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق